مناخ عمل لطيف على منصات الحفر

الظروف الجوية القاسية والمياه المالحة والهواء المالح الأكال هي عوامل كثيرا ما يتم التعرض إليها على المنشآت البحرية لصناعة النفط والغاز. هذه الظروف تجعل من الضروري تثبيت أنظمة تكييف هواء قوية وموثوق بها في غرف الموظفين والماكينات. إن تركيب ضواغط شركة GEA كأساس لنظام تكييف الهواء الخاص بك سيضمن لك التحكم في المناخ بطريقة موثوقة وفعالة، حتى في ظل الظروف القاسية وفي المناطق المعرضة لخطر الانفجار. وقد تم تحسين الضواغط الخاصة بنا للتطبيقات البحرية، فهي تتميز ببصمة بيئية ضئيلة وسهولة الصيانة.

مثالية للتطبيقات البحرية

شركة GEA هي شركة تصنيع عالمية رائدة في مجال ضواغط التبريد، وتعمل على تزويد قطاع النفط والغاز بحلول اقتصادية تم تصميمها خصيصا للتطبيقات في أعالي البحار. تتميز الضواغط البحرية الخاصة بنا بطلاء متعدد الطبقات ومقاوم للتآكل وصندوق أطراف مقاوم للتآكل. إضافة إلى التصميم الموفر للمساحة، تتميز الضواغط أيضا بأنها سهلة الصيانة للغاية، حيث يمكن استبدال المحركات الكهربائية مباشرة في الموقع. كما تتميز موديلاتنا البحرية أيضا بنفس الميزة، تشحيم مضخة زيت مجربة ومختبرة وتصميمات صفيحة صمام ثابتة نقوم بدمجها في جميع الضواغط شبه محكمة الغلق الخاصة بنا.

أحدث تكنولوجيا لزيادة كفاءة استخدام الطاقة

من أجل تلبية الطلب المتزايد على كفاءة استخدام الطاقة، تتميز ضواغط شركة GEA بمحركات إدارة قوية، وتدفق غاز محسن، وخيار تنظيم السرعة بسلاسة من خلال مغير التردد.  

مطابقة ATEX لأقصى قدر من السلامة

الضواغط البحرية من شركة GEA هي ضواغط مطابقة لتوجيهات ATEX للاستخدام في المناطق المعرضة لخطر الانفجار 1 و 2، وتشمل ترموستات للحماية الحرارية لمراقبة جميع أغطية الأسطوانات، إلى جانب الطلاءات متعددة الطبقات وصندوق الأطراف المقاوم للتآكل والمكونات الكهربائية. وهي مصممة لتوفير أقصى قدر من السلامة حتى في ظل الظروف البيئية والتطبيقية القاسية.

  • ضواغط شركة GEA لتكييف الهواء القوي في بيئات العمل القاسية لمنصات الحفر ومنصات الإنتاج
  • طلاء بحري متعدد الطبقات، وصندوق أطراف مقاومة للتآكل وتصميمات صفيحة صمام ثابتة لأقصى قدر من التوافر
  • تصميم موفر للمساحة وصيانة سهلة للغاية
  • إمدادات زيت موثوقة
  • كفاءة في استخدام الطاقة بفضل مغير التردد وتدفق الغاز المحسن
  • ضواغط مطابقة لتوجيهات ATEX للاستخدام في المناطق المعرضة لخطر الانفجار