تقنية تنقية الغاز برج الرش

أنبوب عمودي أو مائل مع مدخل للغاز من الجانب وفوهات دافعة مرتبة بشكل مركزي في الأنبوب فوق مدخل الغاز.

مجموع في الغالب مع فاصل طرد مركزي متوضع جانبياً.

الوظيفة

يتم حقن وسيط تنقية غاز عبر فوهات دافعة خاصة وتوزيعه في قمة برج الرش لإنتاج أقصى منطقة لتبادل الغاز/السائل، ويسقط بسرعة نسبية عالية في تيار الغاز. برج الرش قادر نظرًا لدخل الطاقة العالي على سحب الغازات والأبخرة وإيصالها بمفرده. يمكِّن تأثير الحاقن هذا من تنظيف الغازات دون خسارة في الضغط في تدفق الغاز. وبالتالي، فليس هناك عموماً أية حاجة إلى جهاز تهوية ميكانيكي لنقل الغازات.

نظراً للتصميم المعدل المتضمن لجهاز تسقية، يمكن تبريد الغازات التي تصل حرارتها إلى 1300 درجةً مئويةً وتنقيتها في عملية واحدة. ويضمن تأثير التبريد في الوقت نفسه تبريد الغازات أو الأبخرة. وبالتالي يتم تبريد تيار الغاز وصولاً إلى درجة حرارة حد التبريد الخاصة عن طريق تبخر الماء في تيار الغاز. ويمكن تبريد الأبخرة وتكثيفها بواسطة التوصيل الحراري.

يتم امتصاص الملوثات في السائل على الطريق عبر أنبوب تنقية الغاز. يتم ربط المواد الضارة كيميائياً في حالة الامتصاص الكيميائي.

ويمكن الوصول إلى درجات فصل تصل إلى 98٪ في مرحلة تنقية الغاز.

يتم فصل الجسيمات الصلبة أو القطرات باستخدام تأثير الفصل بالقصور الذاتي عن طريق اصطدام قطرات سريعة التحليق من سائل تنقية الغاز بها. ويمكن بهذه الطريقة فصل الجسيمات التي يبلغ قطرها ≥ 5 ميكرون بشكل كامل.

ويجب فصل الغاز والسائل في فاصل طرد مركزي متموضع باتجاه المصب في نهاية أنبوب تنقية الغاز.

 

الخصائص الخاصة

  • وظيفة تنقية الغاز متاحة فوراً (لا يوجد وقت خمول) 
  • الجمع بين فصل الجسيمات وفصل المواد الضارة في مصنع واحد
  • شفط تلقائي. لا توجد خسارة للضغط
  • تحميل كبير. يستجيب بشكل جيد للتحميل الجزئي 
  • مقاوم للتلوث، ومستوى عال من السلامة التشغيلية
  • صيانة قليلة
  • نطاق واسع من التطبيقات، ويمكن الجمع بينها وتوسيعها بمرونة
  • متاح بكل المواد تقريبًا 

مجالات التطبيق

  • يصل نطاق الطاقة إلى 200،000 متر مكعب/ساعة من غاز المداخن
  • فصل الجسيمات
  • امتصاص كيميائي للمواد الضارة 
  • تدمير المواد الضارة التي تظهر فجأةً: مناسب خاصةً كنظام تنقية غاز طارئ