تقنية التحكم في الانبعاثات من GEA إعصار حلزوني من GEA

الفواصل بالطرد المركزي من GEA لتنظيف غازات العوادم في مجال الصناعة.

مبدأ التجميع: يُقدّم الغاز المطلوب تنظيفه إلى حركة تدفق دورية في غرفة تجميع أسطوانية الشكل، ما ينتج عنه قوى طاردة مركزية عالية تطرح جزيئات الغبار مقابل الجدار الخارجي. ومن هناك، ينخفض المسار الحلزوني تجاه وعاء الغبار، الذي يتركه الغاز النظيف من خلال أنبوب مركزي. وتعتمد كفاءة التجميع اعتمادًا أساسيًا على حجم جزيئات الغبار، والوزن النوعي للغبار، والخصائص الهندسية للفاصل بالطرد المركزي. ونظرًا لكفاءات التجميع العالية المطلوبة في الوقت الحالي، أصبح الاقتصار على استخدام أجهزة الفواصل بالطرد المركزي بشكل عام وحديث كأجهزة فواصل مبدئية وللجزيئات الكبيرة، على سبيل المثال لحماية المراوح وأسطح التسخين للسخانات والمبادلات الحرارية من التلف أو التراكمات، وللحد من تحميل أجهزة الفواصل النهائية ذات الفعالية الأكبر بالغبار. وتُستخدم أجهزة الفواصل بالطرد المركزي أيضًا في تقنية المعالجة الكيميائية، مثل أنظمة إعادة تدوير الغبار. ويبلغ الحجم الأصغر للجزيئات التي يمكن تجميعها بفعالية 5-10 ميكرومتر، تبعًا لخصائص الغبار. ويبلغ انخفاض الضغط 6 - 20 مللي بار. وثمة نوعان من أجهزة الفواصل بالطرد المركزي: الإعصار الحلزوني ومجمعات الغبار multiclones.

الأعاصير الحلزونية

إعصار حلزوني من GEA

تكون الأعاصير الحلزونية ملائمة للكفاءات المتوسطة للتجميع. ويتراوح القطر بشكل عام بين 0.5 و5 أمتار حسب معدل الغاز - المزيد في الحالات الخاصة. وغالبَا ما يُستخدم بشكل خاص للحد من محتويات الغبار المرتفعة لمرحلة التنظيف الدقيقة أو قبل المروحة، ويمكن تخصيصه ليلائم درجات حرارة الغاز التي تصل إلى 1000 درجة مئوية.

تُستخدم أغلب الأعاصير الحلزونية من GEA في الإزالة المسبقة للغبار من غازات النفايات ذات الحمل العالي من الغبار.

 

مجمعات الغبار Multiclones

مجمعات الغبار GEA Multiclone

تستحوذ مجمعات الغبار Multiclones على مساحة أقل مقارنة بالإعصار الحلزوني الكبير بالنسبة لمقدار خرج الغاز نفسه. ويمكن أن يتباين نوع الإنشاء وترتيبات خرج ودخل الغاز ضمن حدود واسعة، ما يمكّن مجمعات الغبار Multiclones من سهولة دمجها واستخدامها في المصانع الموجودة.

تتكون مجمعات الغبار Multiclones من عدد كبير من أنابيب التجميع في ترتيب متوازٍ (بقطر 230 مم) مع حلقة دوّارة فاصلة تفرض على الغاز المحمل بالغبار الدوران. يتدفق الغاز النظيف عن طريق أنابيب التجميع وصولًا إلى مشعبات الغاز النظيف. ويسهّل التصميم المائل لتلك الأنابيب الوصول إلى مجمعات الغبار Multiclones لفحصها. ويكون قطر أنابيب مجمعات الغبار Multiclones أصغر من الإعصار الحلزوني الكبير، ومن ثمّ يمكن تحقيق قوى طاردة مركزية أعلى.

وبذلك، يكون ممكنًا تجميع جزيئات الغبار الدقيقة المتساوية نسبيًا (2 - 5 ميكرومتر) من الغاز الحامل لها. وينتج عن توزيع حجم الغاز فوق العديد من العناصر الفردية حالات التحميل المنخفضة للغبار على أسطح التجميع، ما يعني أن أوقات الصيانة الطويلة ممكنة حتى عند تجميع الغبار عالِ الالتصاق.

اتصل بنا

كيف يمكننا مساعدتك؟

مجمعات الغبار Multiclones

تستحوذ مجمعات الغبار Multiclones على مساحة أقل مقارنة بالإعصار الحلزوني الكبير بالنسبة لمقدار خرج الغاز نفسه. ويمكن أن يتباين نوع الإنشاء وترتيبات خرج ودخل الغاز ضمن حدود واسعة، ما يمكّن مجمعات الغبار Multiclones من سهولة دمجها واستخدامها في المصانع الموجودة. تتكون مجمعات الغبار Multiclones من عدد كبير من أنابيب التجميع في ترتيب متوازٍ (بقطر 230 مم) مع حلقة دوّارة فاصلة تفرض على الغاز المحمل بالغبار الدوران. يتدفق الغاز النظيف عن طريق أنابيب التجميع وصولًا إلى مشعبات الغاز النظيف. ويسهّل التصميم المائل لتلك الأنابيب الوصول إلى مجمعات الغبار Multiclones لفحصها. ويكون قطر أنابيب مجمعات الغبار Multiclones أصغر من الإعصار الحلزوني الكبير، ومن ثمّ يمكن تحقيق قوى طاردة مركزية أعلى. وبذلك، يكون ممكنًا تجميع جزيئات الغبار الدقيقة المتساوية نسبيًا (2 - 5 ميكرومتر) من الغاز الحامل لها. وينتج عن توزيع حجم الغاز فوق العديد من العناصر الفردية حالات التحميل المنخفضة للغبار على أسطح التجميع، ما يعني أن أوقات الصيانة الطويلة ممكنة حتى عند تجميع الغبار عالِ الالتصاق.

 

اتصل بنا

كيف يمكننا مساعدتك؟