العلاجات المثلية

ابتُكرت المعالجة المثلية عام 1796 بمعرفة صاموئيل هانيمان وهو نظام طب تكميلي أو بديلي يتم خلاله معالجة الأمراض بجرعات صغيرة من مواد طبيعية التي، إن استُخدمت بكميات أكبر، من شأنها أن تنتج أعراض الحالة نفسها.

مبدأ علاج المثل بالمثل

يقترح المبدأ الأساسي "علاج المثل بالمثل" (similia similibus curentur) أن المادة التي تسبب أعراض مرض ما لدى الأشخاص الأصحاء من شأنها أن تعالج الأعراض ذاتها لدى الأشخاص المرضى. وقد دُمجت هذه الممارسة منذ فترات طويلة في أنظمة الرعاية الصحية لدى العديد من البلدان الأوروبية بما في ذلك فرنسا، وألمانيا، وهولندا، وإيطاليا، وسويسرا، والبرتغال، كما يشهد السوق نموًا خاصة في المملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية.

ويتكرر ظهور العلاجات المثلية أكثر وأكثر في المنافذ الكبيرة للبيع بالتجزئة لمعالجة مجموعة كبيرة من الأمراض طويلة الأجل مثل الربو، والحساسية، والتهاب الجلد، والتهاب المفاصل الروماتزمي، ومتلازمة القولون العصبي، ومشكلات الصحة النفسية، فضلًا عن الإصابات البسيطة مثل الجروح، أو السحجات، أو الالتواءات، أو الانثناءات. تشمل المكونات النموذجية جرعات مخففة من مادة من أصل حيواني، أو نباتي، أو معدني، لذلك فهي تعتبر أدوية لطيفة وغير مضرة بالبيئة. 

حل GEA

من منظور صناعي، تورد GEA مجموعة كاملة من معدات التحبيب والتكوير إلى جانب مجموعة شاملة من تقنيات وآلات معالجة المسحوق، وخلطه، ومزجه للمساحيق المصممة لتعبئة الكبسولات. نحن نقدم خدمات هندسية، ومصانع معالجة كاملة، وآلات مستقلة لمعالجة أشكال الجرعات الصلبة التي تؤخذ عن طريق الفم للعملاء في الصناعات الدوائية والغذائية.

تملك GEA التكنولوجيا، والخبرة، والمعرفة لتقديم مجموعة كاملة من حلول التحبيب والتجفيف، بما يشمل الأنظمة التجميعية، والمستمرة، وأنظمة الحاوية الواحدة بما تملكه من معدات الوزن، وتحديد الجرعات، والتفريغ وكذلك أجهزة البثق والطرد، وأجهزة المعالجة القاعية للسوائل، وأجهزة التحبيب للقص المرتفع، ومكابس الأقراص الدوّارة، وأجهزة التغليف. إضافة إلى ذلك، بالنسبة للاستعمالات القائمة على السوائل، فإن معرفتنا بالترشيح، والفصل، والطرد المركزي لا يُعلى عليها. وإذا تطلب الأمر، يمكننا المساعدة في معالجة المنتج وتطويره.