الفصل الفعال للمحفزات الدقيقة عن الوقود

تبقى المحفزات الدقيقة في الوقود البحري أثناء التكرير، كجزء من إجراء التكسير الإلزامي بهدف خفض مستويات الكبريت وفقاً للمعايير الإيكولوجية. لسوء الحظ، فالمحفزات الدقيقة كاشطة للغاية وتصعب إزالتها من وقود السفن حتى بإجراءات التنظيف والتنقية الدؤوبة. إنها مُحتجزة في أجزاء المحرك، وتسبب الاهتراء والتلف. يكمن عدم اليقين المتزايد في حقيقة أن أصحاب السفن ومشغليها وأطقمها لا يعرفون مسبقاً التهديد الحاد الذي تمثله المحفزات الدقيقة تحدث تقلبات لا يمكن السيطرة عليها في نوعية الوقود وتركيز المحفزات الدقيقة بسبب الضغط الاقتصادي على الموردين وعدم كفاية المعايير والظروف المختلفة على متن السفينة. حتى الوقود الذي تم اختباره لجهة مستويات المحفزات الدقيقة الآمنة يمكن أن يصبح ملوثاً مرة أخرى على متن السفينة بسبب المحفزات الدقيقة المتبقية في قيعان الخزانات.

يجب على مالكي السفن التصرف

لم تعد اللوائح البيئية والعمليات المعتمدة على متن السفن تضمن أعلى جودة للوقود. تزيد طرق التكسير الجديدة من محتوى المحفزات الدقيقة الصغيرة في الوقود والتي هي أصعب إزالةً. ويطالب الخبراء نتيجةً لذلك بأن يُنظر إلى جميع أنواع الوقود البحري، أياً كان مصدرها، بصفة روتينية على أنها ملوثة بدرجة حرجة بالمحفزات الدقيقة ومعاملتها على هذا الأساس قبل إدخالها إلى الخزان اليومي والمحرك.

GEA لديها الحل

اعترفت GEA، باعتبارها مطوراً رائداً لأجهزة فصل الوقود البحري بالتحول الإشكالي في نوعية الوقود البحري وحللته ما إن أصبح واضحاً. وباتت GEA الآن بسبب ذلك أول شركة في السوق تقدم حلاً كاملاً. هذا هو أحدث ابتكارات مجموعة حلول فصل GEA واسعة النطاق، ويقدم الحلول المتطورة لمعالجة ماء محرك السفينة وماء الصابورة وماء أجهزة تنقية الغاز والحمأة والوقود.

لمسة واحدة. أفضل وقود.

GEA CatFineMaster هو أول جهاز فصل بحري لضمان أقصى إزالة للمحفزات الدقيقة وأقصى جودة للوقود. إنه يفعل ذلك بلمسة زر واحدة، مما يجعل إدارة المخاطر على متن السفينة مؤمنة قدر الإمكان. يجعل ابتكار GEA هذا من الممكن مرةً أخرى لأصحاب السفن ومشغليها حماية استثماراتهم في مستقبل جودة وقود السفن غير المؤكد.