منتجات تصفيف الشعر

تحتوي عملية تكوين منتجات عالية اللزوجة مثل هلام الشعر والشمع على نطاق واسع من المكونات المختلفة، والتي يصعب مزج بعضٍ منها - مثل المنتجات المشتركة - وغالبًا ما تتطلب عملية رج عالية السرعة. وهذا في بعض الأوقات يمكن أن يتسبب في خلق دوامة وبالتالي إنتاج فقاعات هواء، فقد تشكّل عملية التعبئة النهائية تحديًا.

مزج خالٍ من الدوّامات

كان الحل التقليدي لهذه المشكلة هو السماح للمنتج بالاستقرار في خزّان الخلط للسماح بتبدد الهواء. ومع ذلك، بينما يمكن جعل هذا التبدد يتم بسرعة كبيرة، فإن ساعات الدمج الخاصة بوقت الاستقرار قبل إمكانية القيام بالتعبئة لا تتميز بالكفاءة ولا التوفير في التكلفة. 

على الرغم من اعتمادها على خصائص المواد المُستخدمة، يمكن القيام بعمليات تبديد منتجات الشعر بطريقتين: إما بشكل مباشر في الخزّان باستخدام مقلّب حلزوني؛ أو بخلاط مباشر متصل بالخزّان مع المقلّب. وعن طريق القضاء على إنتاج الدوامات، حتى عند معدلات التدفق العالية، يمكن تشتيت المنتجات عالية اللزوجة بكفاءة وتعبئتها بدون اللجوء إلى مرحلة الاستقرار. تتضمن الميزات الرئيسية تقليل وقت التصنيع بشكل معتبر (من 4 ساعات إلى ساعة واحدة لكمية 1000 كجم)، والتخلص من مرحلة الاستقرار بالإضافة إلى تصنيع منتج نهائي متجانس بدون اندماج للهواء. 

بمجرد إتمام عملية الخلط، يتم تطبيق ضغط علوي يصل إلى 0.5 بار لتفريغ المنتج اللزج من الخلاط الرئيسي. ولضمان الإنتاج الفعّال والنقل إلى أنابيب التعبئة، يمكن تركيب مقلّبات عالية المقاومة ومضخات ومُجانِس ضمني في خط المعالجة. بالإضافة إلى ذلك، لمنع الانسداد وتراكم الضغط، فإن الأنابيب مصممة لتكون أقصر ما يكون مع أقل انحناءات ممكنة.

بما أن شمع الشعر يميل لأن يتيبّس عند تبريده تحت درجة 65 درجة مئوية، فقد حددت GEA أن تكون كل الأنابيب والمضخات ومعدات المجانسة معزولة بتغليف من الماء الساخن. وهذا يحافظ على درجة حرارة المنتج عند 85 درجة مئوية أو أكثر ويضمن التدفق السلس للمنتج وصولًا إلى خطوط التعبئة.