سوائل غسل الأطباق والصابون وصابون الأطباق

تقوم معظم الأسر بغسل الأطباق مرة واحدة على الأقل في اليوم - لذا تُستخدم منتجات غسل الأطباق بانتظام.

حلول جاهزة لاستخداماتك

تشهد الخصائص مثل الروائح والتركيبات المضادة للبكتيريا اللطيفة على البشرة نموًا بين السوائل اليدوية لغسل الأطباق، ونظرًا لقيام المزيد من الأشخاص بطهي الطعام من البداية في المنزل فإن هناك زيادة في كمية الغسيل المتولدة. 

إنّ سائل غسل الأطباق، الذي يعرف أيضًا بصابون غسل الأطباق وصابون الأطباق، هو منظف يستخدم للمساعدة في غسل الأطباق. وعادةً ما يكون خليط برغوة عالية من العوامل السطحية مع حدوث تهيج طفيف للجلد، ويستخدم في المقام الأول لغسل الأكواب والأطباق والسكاكين وأواني الطهي يدويًا في حوض غسيل أو وعاء. كذلك يسمح الشد السطحي المنخفض لمياه غسل الأطباق، وزيادة ذوبان أخلاط العوامل السطحية الحديثة للماء بغسل الأطباق في حامل الأطباق بسرعة كبيرة. ومع ذلك ، فإن معظم الأشخاص يقومون أيضًا بشطف الأطباق بالمياه النقية للتخلص من أي بقايا للصابون التي قد تؤثر على مذاق الطعام.

وتحتوي هذه المستحضرات على ما يتراوح بين 13 و40 في المائة من العوامل السطحية، التي تكون في الغالب كبريت إيثرات ألكيل ولكنها تشمل أيضًا المواد غير الأيونية والأموفورات (بتائين).

وينطوي تصنيع المنظفات السائلة لغسيل الأطباق على تقليل خاصية سائل غسل الأطباق إلى أدنى حد يحتاجه المستهلك: الرغوة. وقد يكون توليد الرغاوي أثناء الإنتاج أمرًا صعبًا، ولا سيّما في خطوط التعبئة. إن GEA لا تستوعب تقنية خلط السائل فحسب، بل لديها أيضًا فهم ودراية فريدان للعملية برمتها، اعتمادًا على سنوات عديدة من الخبرة. 

نحن خبراء متمرسون في معالجة المواد الخام والخلط والمزج والتخزين والتغليف النهائي واسترداد المنتجات والتنظيف والتعقيم المكاني (CIP/SIP) والأتمتة: تمتلك GEA، سواء أكنت تحتاج إلى مكون فردي أو مصنع جاهز كامل، التقنية والمعرفة والخبرة المناسبة لتلبية احتياجات العملاء من حيث سلامة المنتج والإنتاجية والربحية والجودة.